قال عليه السلام : كفى بالمرء منقصه أن يعظّم نفسه ...غرر الحكم | قال عليه السلام : أشدّ الناس نفاقا" من أمر بالطاعة و لم يعمل بها ، و نهى عن المعصية و لم ينته عنها ...غرر الحكم | قال عليه السلام : لا ينصح اللئيم أحدا" إلاّ عن رغبة أو رهبة ، فإذا زالت الرغبة و الرهبة عاد إلى جوهره ...غرر الحكم | قال عليه السلام : إذا لم تكن عالما | قال الامام علي « عليه السلام » من عظم صغار المصائب ابتلاه الله بكبارها | قال الامام الصادق (ع) : إذا دعوت فظنَّ حاجتك بالباب . | عن ‏أمير_المؤمنين عليه السلام الْإِيمَانُ مَعْرِفَةٌ بِالْقَلْبِ وَإِقْرَارٌ بِاللِّسَانِ وعملٌ بِالْأَرْكَانِ نهج البلاغة 📚 |
المدرسي في بيانه الأسبوعي:ارجو من الاخوه الاكراد “الاندماج أكثر فأكثر مع الشعب العراقي”.

المدرسي في بيانه الأسبوعي:ارجو من الاخوه الاكراد “الاندماج أكثر فأكثر مع الشعب العراقي”.
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم
دعا السید محمد تقي المدرسي، الجمعة، بغداد وأربيل التي التوقف على ما وصفه بـ”التصريحات النارية”، فيما دعا الى تأسيس تيارات عابرة للطائفية ودمج اقتصاد الإقليم مع العراق.
وقال المدرسي في بيانه الأسبوعي ، إن “التصريحات النارية المتبادلة لا تخدم السلم الأهلي”، مؤكداً على “ضرورة إقامة العدل”.
ودعا سماحة المدرسي، بحسب البيان، إلى “بث روح المحبة والألفة بين أبناء الشعب العراقي واستلهام دروس التعايش والإصلاح من الكتاب الحكيم ونهضة الإمام الحسين عليه السلام التي نعيش مناسبتها”، مبينا أن “مرحلة ما بعد الصراع اشد من مرحلة الصراع نفسه أي إننا يجب أن نكبح جماح الفتن التي قد تنجم هنا وهناك بسبب ذيولها وذيول ذلك الصراع”.
وشدد المدرسي على “ضرورة إقامة القسط بعد الاقتتال الداخلي”، مؤكدا أن “بناء الوطن على أسس المحبة أصعب بكثير من إثارة الفتن والمطالبات التي لا تؤدي إلى أي خير”.
وبشأن تطبيق ما تبقى من فقرات الدستور العراقي، رأى المدرسي أن ذلك “يجب أن يتم عبر توافقات جانبية من دون إثارة المشاكل”.
وقال، “إننا نرجو لأن يكون الإخوة في الإقليم قد اعتبروا بما جرى بعد الاستفتاء ولا يتكلوا على غيرهم وغير العراق”، داعياً إياهم إلى “الاندماج أكثر فأكثر مع الشعب العراقي”.
وتابع، “لهم في تجربة دولة جنوب السودان التي ما تزال تعيش المآسي بعد المآسي بسبب الانفصال المشئوم وكذلك ما جرى على شعب كاتلونيا الذي يعيش اليوم قلقلاً بالغاً من محاولة الانفصال الفاشلة؛ خير أمثلة معاصرة”.
ودعا المدرسي العمل الى “تأسيس تيارات عابرة للطائفية والإثنية، وربط اقتصاد الإقليم باقتصاد العراق وتوفير كل الظروف المناسبة لتنمية الشمال كما سائر المناطق، وبالذات المناطق المتضررة من الحرب على داعش الإرهابي”، معربا عن أمله بأن “يكون النصر في هذه المعارك نهاية مرحلة العنف وبداية مرحلة البناء تحت راية العدل وراية قيم الدين الإلهي”.
رابط المحتـوى
http://abwaabiq.com/content.php?id=8643
تاريخ الإضافـة 03/11/2017 - 16:03   آخـر تحديـث 06/12/2017 - 20:24   رقم المحتـوى 8643
محتـويات مشـابهة
المرجع المدرسي يدين قرار الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة للدولة الغاصبة
في بيانه الأسبوعي-آية الله السيد المدرسي:الشعب العراقي بكل أطيافه يستحق التهنئة بالانتصار على أشرس عدو وأخطر مناور
السید المدرسي، على وسائل الإعلام، اختيار الكلمة المسؤولة واجتناب بث الكراهية في المجتمع”
من على منبر جامع الرحمن- الشيخ عادل الساعدي:مجتمعاتنا الإسلامية تعاني اليوم من الوقوع في أسر الماديات والتذلل للشهوات أكثر من أي زمنٍ مضى،
في بيانه الأسبوعي-آية الله السيد المدرسي: الانتصار على الإرهاب استحاق وطني يجب استثماره لبناء وطن تسوده العداله والكرامة